حصريا

التديّن و الحكم الجائر – د.رقية المحارب

[cl-popup title=”ترجمة الكاتب” btn_label=”ترجمة الكاتب” align=”center” size=”s” paddings=”” animation=”fadeIn”]رقية محمد المحارب من أبرز الشخصيات الدعوية النسائية في المملكة العربية السعودية و الخليج ، حاصلة على الماجستير في الحديث و علومة موضوع ” دفع إيهام تعارض أحاديث الأحكام ” ، و الدكتوراة في الحديث وعلومة موضوع الرسالة ” شرح صحيح البخاري ”
الدرجة العلمية
حصلت على البكالوريوس في الدراسات الإسلامية من كلية التربية بالرياض عام 1406 هـ بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف.
حصلت على درجة الماجستير في تخصص الحديث وعلومه عام 1410 هـ و كان موضوع الرسالة ” دفع إيهام تعارض أحاديث الأحكام “في كتاب الطهارة .
‏* حصلت على درجة الدكتوراه في تخصص الحديث وعلومه عام 1416 هـ و كان موضوع الرسالة ” شرح صحيح البخاري ” لابن بطال ، دراسة و تحقيق ”

تلقت عدد من الدورات بمعهد الإدارة:” الإدارة تحت ضغوط العمل”و”فاعلية المدير في جماعات العمل”و”تقويم الأداء الوظيفي”و” إدارة الوقت”
السيرة الوظيفية
عينت رئيسة قسم الدراسات الإسلامية عام 1417 هـ .
عينت مديرة عام التوجيه و الإرشاد في الفترة 1420 ـ 1424 هـ.
أستاذة مشاركة في الحديث وعلومه بجامعة الأميرة نورة
مشاركاتها العلمية
شاركت في بعض المؤتمرات الإسلامية في أمريكا عام 1413 ـ 1414 هـ
‏* شاركت في بعض المؤتمرات الإسلامية بأمريكا في شيكاغو عام 1413-1414هـ بالتعاون مع جمعية القرآن والسنة ومع التجمع الإسلامي.

أعدت دورة شرعية لمدة ثلاثة أسابيع بتورنتو بكندا عام 1417 هـ بالتعاون مع الندوة العالمية للشباب الإسلامي وجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
أسست موقع لها أون لاين وهي المشرفة العامة على الموقع .
أشرفت على الكتاب التوثيقي لأمسيات لها أون لاين الثقافية الجزء الأول والثاني وتشرف على الأمسيات الثقافية والدورات التدريبية بالموقع .
أشرفت على مدارس التحفيظ المسائية الخيرية عام 1407هـ .
ساهمت في تعزيز برامج معهد الإدارة بالمادة الشرعية.
ساهمت في العديد من الملتقيات والندوات والمحاضرات
شاركت في الكتابة الصحفية في جريدة الجزيرة والبلاد بزاوية أسبوعية
ساهمت في تحكيم جائزة التميز الرقمي2006 مع وزارةالاتصالات وتقنية المعلومات
ساهمت في ندوة” الإصلاح والتأهيل في المؤسسات العقابية والإصلاحية” الذي نظمته وزارة الشؤون الاجتماعية بالتعاون مع وزارة الداخلية وجامعة الإمام ببحث محكم بعنوان” أثر القرآن في تهذيب سلوك السجين”
المساهمة في دراسة الخطة الوطنية لتقنية المعلومات عام 1424هـ
المشاركة ببحث عن” المنظور الإسلامي وكيف تناول جانب تحريم المخدرات” بالتعاون مع الإدارة العامة لمكافحة المخدرات عام 1325هـ
عضو لجنة التحكيم لمناقشة رسالة الماجستير للباحثة نورة الحساوي عنوان البحث”الأحاديث المتعلقة بالمرأة الواردة في المعاملات المالية في الكتب الستة
الإشراف على رسالة الماجستير للباحثة مشاعل الدعيدع وعنوان الرسالة شرح صحيح البخاري لابن بطال في من كتاب الشهادات إلى كتاب الوصايا..
عضو لجنة المناقشة لرسالة الماجستير للطالبة هند السويلم ” شرح ابن رسلان لسنن أبي داوود”
‏* رأست مسابقة الأمير سلمان لحفظ القرآن منذ عام 1418 ـ 1424 هـ . ” المشاركة في ندوة ” المرأة والعمل الخيري” التي نظمتها الندوة العالمية

المشاركة في رسالة ” المؤسسات الدعوية النسائية الواقع والتطلعات”
المشاركة في أسبوع الوقف الخيري الذي نظمته وزارة الشؤون الإسلامية بدولة قطر عام 1423هـ
إلقاء عدد من المحاضرات في الخرطوم عاصمة السودان بالتعاون مع جمعية المشكاة الخيرية
دروس و محاضرات
الأحداث اليوم من مرآة سورة يوسف
أخلاق أهل القرآن
هدى وشفاء
لتكوني الأفضل
طريقك للنجاح
كوني مؤثرة
الوسواس القهري-رؤية شرعية
الإقبال على الله
الأدوار المناطة بالقائمات على الدعوة لتوحيد الجهود الدعوية
أسباب السعادة
أبواب الخيرات
المرققات
الحكمة
كتب و مطويات
الإبانة عن أسباب الإعانة على صلاة الفجر وقيام الليل
دفع إيهام تعارض أحاديث الأحكام
الرطوبة(مسألة مهمة لعامة نساء الأمة )
البكاء في الكتاب والسنة
المؤسسات الدعوية النسائية الواقع والتطلعات
برنامج ثقافي نسائي مقترح لحملات الحج
مقررات علمية
مقرر الحديث ( لحديث (1) دراسات إسلامية-المذكرة الثالثة )
ألفت منهج التجويد للسنة الثالثة الثانوية الفنية ، وراجعت منهج التجويد للصف الثاني أيضا
مقالات
تعالوا إلى كلمة سواء
قال رجلان أنعم الله عليهما
بناتنا واليد الحانية.
لماذا يجب أن نقف في وجه الثورة في السعودية؟
الترك الوجه الجديد للحمية الإسلامية
الشيخ العبيكان والآراء الشاذة
تجربة تستحق التأمل!
النشء والتحديات المعاصرة
المرأة والمجتمع في عصر العولمة: رؤية إسلامية
مؤتمر (بكين+15) قادم
القَوِي الأَمين
نحن والتغير المناخي
الحج غنيمة دعوية
متى تجد المرأة حريتها؟
شمعة تضيء.. وأخرى تحرق الورق!!
المرأة والشهر الفضيل
الموت في غزة دفاعاً عن الحياة!
وسائل عملية لتذوق حلاوة الطاعة في رمضان
رمضان فرصة للتغيير
مواطن القوة
من وراء الإرهاب؟!!
بنو إسرائيل والاستهزاء بالرسل
الجرائم الغربية
إلا تنصروه فقد نصره الله
هذه أعـيادنا
القدوة وأثرها في التربية
رؤية مستقبلية للدعوة النسائية
الخـــادمة
تنمية الرقابة الذاتية لدى الناشئة
كيف تكونين زوجة مثالية ؟(1/2)
المرأة والحــج
الفــراغ العــاطفي
كيـف نؤثـر؟
فن الإقناع
توجيهات ونصائح للمرأة الداعية
المؤسسات الدعوية النسائية الواقع والتطلعات
الجدة كيف حالها اليوم ؟
شبح التعدد
لسن سواء
أنت متوترة ؟ الحل بين يديك
لكي تكوني سيدة
ابذر فكرة
دار الأرقم! .
أهل القرآن…أهل الله وخاصته كيـف نؤثـر؟ .
إلى كل أخت تأخر عليها قطار الزواج هوني عليك .
ندوة جريدة الرياض عن إيذاءالأطفال.
عصر جديد.
تجربة تستحق التأمل! .[/cl-popup]

كان النّبي صلى الله عليه وسلم يتخوّف على أمّته من المنافقين الذين يجادلون بالقرآن كما في الحديث الذي رواه البزار والطبراني عن عمران بن حصين رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إنّ أخوف ما أخاف عليكم بعدي كلّ منافق عليم اللسان» قال الهيثمي رجاله رجال الصحيح, وقد رواه ابن حبان في صحيحه ولفظه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «أخوف ما أخاف عليكم جدال المنافق عليم اللسان».
تتعالى اليوم أصوات تحاول تشويه الصالحين بالجملة وتعمم أخطاء الشواذ منهم لتطال بها كل من يحمل سمتهم، دون تحري أدنى ميزان للعدل فحين يَقتل حِلِّيق والده أو والدته يقولون مضطرب نفسيا ويعاني من مشكلات عقلية ولو أجرم آخر يظهر بلحيةٍ، لصار كل الملتحين في نظر الإعلاميين مجرمين وسَفكة دماء وعمّم ذلك على كل حِلَق التحفيظ ! ولولا الحياء لطال معتادي المساجد! لماذا لا يكون ذاك القاتل الملتحي مضطربا أيضا ونشازا عن المجتمع وحده !رأينا كيف يهذب الدين أهله وعلمنا كيف هذب النبي أصحابه وربّاهم ومع ذلك وقعت منهم أخطاء تعامل معها بعدلٍ، وأوقع عقابها على أصحابها ولم يكن ذلك حكما عاما .
وإن من يلتزم الشريعة بله من يدعو إليها! أحرص من غيره في الجملة ولكل قاعدة استثناء.لكن النقد العام من النبي ﷺ كان لأصحاب الفكر المنحرف فكل من كان علىنهجهم استحال أن يستقيم على خير، كالذي يعترض على التشريع الذي جاء به نببناﷺ عن ربه (أتى رجل رسول الله صلى الله عليه وسلم بالجعرانة منصرفَه من حنين وفي ثوب بلال فضة ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقبض منها يعطي الناس فقال: يا محمد اعدل ! قال ويلك ومن يعدل إذا لم أكن أعدل لقد خبت وخسرت إن لم أكن أعدل . فقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه دعني يا رسول الله فأقتل هذا المنافق فقال معاذ الله أن يتحدث الناس أني أقتل أصحابي إن هذا وأصحابه يقرأون القرآن لايُجاوز حناجرهم، يمرقون منه كما يمرق السّهم من الرميّة) فكل من رفع هذا المنهج في الاعتراض على الشريعة كان تابعا لهذا المنافق، وكذلك من يقع في أعراض الناس ويتهمهم بالباطل فلا شك أنه يقع في الحرج قالﷺ ( لاحرج لاحرج ، إلا رجلٌ اقترض عِرْضَ رجل مسلم وهو ظالم فذاك الذي حَـــرِج وهلك ” .
أما المتبعون للشريعة والواقعون في الأخطاء فهم بشر يُبيَّن خطأهم وإن لم يرجعوا عنه حكم عليهم بحسبه هم وحدهم دون تعميم، وقد علمنا القرآن العدل (وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَىٰ أَلَّا تَعْدِلُوا اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَىٰ )
ومن المؤسف أننا نسعى للتمزق كل يوم، وأجراس الخطر تدق في كل مكان من بلاد أمتنا
فمتى نفيق.؟!

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.